المنار
« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: حسين الكرم كله ونبله مطعون (آخر رد :محب المجتبى)       :: رجال في ذاكرة التأريخ...الشيخ الحاج فرهود الفندي. (آخر رد :محب المجتبى)       :: مناظرة بين الراعي...ومستشار رئاسي.. (آخر رد :محب المجتبى)       :: أنا أدعو وأنتما قولا آمّين!!!! (آخر رد :محب المجتبى)       :: اشربوا الماء على حب علي بن ابي طالب. (آخر رد :محب المجتبى)       :: الخطبة الثانية لصلاة الجمعة بإمامة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في 27 7 /2018م : (آخر رد :محب المجتبى)       :: ♡《قصة حقيقيه》♡ (آخر رد :محب المجتبى)       :: سأل سيدنا سليمان الحكيم نملة : كم تأكلين في السنة ؟؟؟؟ (آخر رد :محب المجتبى)       :: أول ما يسقط منك عند موتك هو اسمك .. (آخر رد :محب المجتبى)       :: لمـاذا نـدعـوا فلا يُستجـٰاب لَنَا !!؟ (آخر رد :محب المجتبى)      



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-14-2018, 03:52 PM   المشاركة رقم: 1
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية محب المجتبى

إحصائية العضو






 
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
 



التواجد والإتصالات
محب المجتبى غير متواجد حالياً
إرسال رسالة عبر MSN إلى محب المجتبى

المنتدى : منتدى القصص والحكايات
افتراضي يافاطمة مايريد قلبك من حلاوة الدنيا ؟

مرضت فاطمة الزهراء (ع) ذات يوم فجاء الإمام علي (ع)
إلى البيت فقال :
يافاطمة مايريد قلبك من حلاوة الدنيا ؟
فقالت : ياعلي أشتهي رماناً ، فتفكر ساعة لأنه ماكان معه شيء ، ثم قام وذهب إلى السوق وأستقرض درهماً واشترى به رمانه ، فرجع إليها فرأى شخص مريض مطروحاً على قارعة الطريق ، فوقف علي فقال له : مايريد قلبك ياشيخ ؟
فقال : ياعلي خمسة أيام هنا وأنا مطروح ومر الناس عليّ ولم يلتفت أحد إليّ , يريد قلبي رماناًَ .
فتفكر في نفسه ساعة فقال لنفسه : أشتريت رمانةً واحدة لأجل فاطمة , فإن أعطيتها لهذا السائل بقيت فاطمة محرومة ، وإن لم أعطه خالفت قول الله تعالى ' وأما السائل فلا تنهر ' والنبي(صلى الله عليه وآله وسلم) قال :' لاتردوا السائل ولو كان على فرس ' فكسر الرمانه فأطعم الشيخ , فعوفي في الساعة .
وجاء علي(عليه السلام) وهو مستحي ، فلما رأته فاطمة عليها السلام قامت إليه وضمته إلى صدرها فقالت : أما إنك مغموم، فوعزة الله وجلاله انك لما أطعمت ذلك الشيخ الرمانة زال عن قلبي إشتهاء الرمان .
ففرح علي بكلامها، فأتى رجل فقرع الباب فقال علي عليه السلام من أنت ؟
فقال : أنا سلمان الفارسي ، افتح الباب ، فقام علي وفتح الباب ورأى سلمان الفارسي وبيده طبق مغطى رأسه بمنديل ، فوضعه بين يديه فقال علي : ممن هذا ياسلمان ؟
فقال : من الله إلى رسوله ، ومن الرسول إليك .
فكشف الغطاء فإذا فيه تسع رمانات ، فقال : ياسلمان لو كان هذا لي لكان عشراً لقوله تعالى :' من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها ' .
فضحك سلمان فأخرج رمانة من كمه فوضعها في الطبق فقال : ياعلي والله كانت عشراً ولكن أردت بذلك أن ازداد بك ايمانا .
اللهم أحشرنا مع الزهراء وأبيها وبعلها وبنيها
والسر المستودع فيها يوم لا ينفع مال ولا بنون
إلا من أتى الله بقلب سليمنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة.












توقيع :

مات التصبر في انتظارك * أيها المحيي الشريعهْ

فانهض فما أبقى التحمل * غير أحشاء جزوعه
عرض البوم صور محب المجتبى   رد مع اقتباس
قديم 02-17-2018, 06:41 AM   المشاركة رقم: 2
معلومات العضو

إحصائية العضو






 
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
 



التواجد والإتصالات
يازهراء غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : محب المجتبى المنتدى : منتدى القصص والحكايات
افتراضي

احسنتم مشاركه مميزه بارك الله بجهودكم












عرض البوم صور يازهراء   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. Hosting By Iraq-Serv